تغذية ونصائح للأم المرضعة

تغذية ونصائح للأم المرضعة
تعاني الأمهات أثناء فترة الرضاعة من بعض الحيرة حول موضوع التغذية. ما كمية الأكل التي يجب أن أتناولها؟ ما الأكلات التي يجب أن أبتعد عنها؟ هل يؤثر أكلي على طفلي؟
في هذا المقال سوف نوضح لكِ بعض المعلومات الهامة حول تغذيتك خلال أشهر الرضاعة.
 
هل أنا بحاجة للمزيد من السعرات الحرارية أثناء فترة الرضاعة؟
 
نعم أنتِ بحاجة للمزيد من السعرات الحرارية؛ من 400 الى 500 سعر حراري في اليوم كي لا تستنفذي طاقتك أثناء اليوم.
للحصول على هذه السعرات الحرارية الزائدة، عليكِ اختيار أكلات مغذية مثل: قطعة من الخبز الأسمر مع ملعقة من زبدة الفول السوداني، مع ثمرة فاكهة موز أو تفاح، وزبادي قليل الدسم.
 
ما الأطعمة التي يُنصح بأكلها أثناء فترة الرضاعة؟
 
اختاري الأغذية التي تساعدك على إدرار اللبن مثل الأغذية الغنية بالبروتين؛ البيض، اللحوم، منتجات الألبان، العدس، الأسماك، بالإضافة الى الخضروات والفاكهة الطازجة.
يساعد تناول الأطعمة المختلفة أثناء الرضاعة على تغير طعم اللبن مما يساهم في تقبُل الطفل للكثير من الأطعمة المتنوعة عندما يكبر.
قومي باستشارة الطبيب المتابع لكِ عن الفيتامينات والمكملات الغذائية اللازمة لكِ حتى انتهاء فترة الرضاعة.
 
ما هي كمية المشروبات التي أحتاجها؟
 
يجب شرب الكثير من المياه طوال اليوم وعدم السماح بالوصول الى مرحلة العطش، واجعلي بجانبك دائماً كوب من المياه أثناء إرضاعك لصغيرك.
ويمكنك أيضاً شرب العصائر ولكن حاولي تجنب السكر قدر الإمكان كي لا تجدي صعوبة في فقدان الوزن المكتسب أثناء الحمل.
أما المشروبات التي يفضل تجنبها هي المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين مثل القهوة.

هذا المقال بغرض الإفادة والمعلومات فقط ولا يعكس وجهة نظر أو نصائح شركة ايجو.