أسئلة شائعة عن كيفية تحميم طفل حديث الولادة

أسئلة شائعة عن كيفية تحميم طفل حديث الولادة
تتساءلين عن كيفية تحميم الطفل الرضيع؟ هل تواجهك بعض
الصعوبات خلال تحميم طفلك وتريدين تجنبها؟
 
هذه الارشادات ستساعدك على اتقان اساسيات الاستحمام وتجنب بعض المخاطر وستعلمك كيفية تحضير الأشياء اللازمة لكِ كي لا تتعرض بشرة صغيرك للأذى.
 
كم مرة يحتاج الطفل حديث الولادة للاستحمام؟
ثلاث مرات خلال الأسبوع، لأن الاكثار من الاستحمام من الممكن أن يتسبب في جفاف بشرة الطفل. ولكن حافظي دائماً على تنظيف منطقة الحفاضات والوجه والرقبة باستمرار مع الاهتمام بالترطيب كي تحمي طفلك من الالتهابات.
 
هل من الأفضل أن يكون وقت الاستحمام أثناء النهار أم الليل؟
هذا الأمر يعود للأم، فهي بحاجة لاختيار الوقت الأمثل لها كي تكون متفرغة تماماً. بعض الأمهات يفضلن أن يكون الاستحمام خلال النهار حيث يكون الطفل مستيقظ ومنتبه، بينما يفضل البعض الآخر تحميم الطفل أثناء الليل لتهدئة الطفل وتهيئته للنوم. إذا أردت تحميم صغيرك بعد الرضاعة، فمن الأفضل الانتظار قليلا حتى تهدأ بطنه أولاً.
 
كيف تجهزي حوض الاستحمام لطفلك؟
يمكنك استخدام حوض بلاستيكي وملؤه بمياه فاترة واستخدام شامبو خالي من الصابون والعطور حتى لا تتهيج بشرته. احرصي على تواجد منشفة ناعمة في متناول يدك لتجفيف الطفل فور الانتهاء من الاستحمام.
 
ما هي كمية المياه المستخدمة في الاستحمام؟
قومي بملء 5 سم من الحوض ويمكنك سكب المزيد من المياه على طفلك إذا كان بحاجة لذلك ولكن لا تتركيه أبداً من يدك كي لا ينزلق في المياه.
 
هل ينصح باستخدام لوشن بعد الاستحمام؟
يساعد اللوشن على ترطيب بشرة الطفل وتقليل التعرض للجفاف، كما يمكنك تدليك بشرته بلطف مما يساعد على تهدئته.

هذا المقال بغرض الإفادة والمعلومات فقط ولا يعكس وجهة نظر أو نصائح شركة ايجو.